онлайн займы на карту

تطبيقات خطرة على الأطفال

هل حقا أطفالنا في أمان مع التكنلوجيا؟ قبل الاجابة على هذا السؤال لنتذكر هذه الحادثة .في عام 2013، تم استدراج فتاة تبلغ من العمر اثني عشر سنة بعيدا عن منزلها من قبل شاب يبلغ من العمر 21 عاما ،وقام هذا الشخص باختطاف الفتاة.لكن  كيف لهذه الفتاة الصغيرة أن تثق بهذاالشخص الغريب ؟

حصل هذا من خلال تطبيق Whisper المحمل على الجهاز المحمول، وWhisper هو واحد فقط من بين العديد من التطبيقات الخطرة على الأطفال، هذه التطبيقات التي يجب على كل الأولياء الحذر عند استخدامها.

تطبيقات خطرة

تطبيقات خطرة

يجري باستمرار ابتكار تطبيقات جديدة، لذلك فمن المهم مراقبة التنزيلات التي يقوم بها الأطفال وحتى المراهقون. فما يحمله الراشدون عن وعي وادراك قد يساء استخدامه ، وهذه قائمة ببعض هذه التطبيقات الخطرة:

Whisper

تطبيقات خطرة

– هذا التطبيق يسمح لك  بالدردشة مع المستخدمين الآخرين في المنطقة  المحيطة بك، كما يسمح لمستخدميه بتبادل ونشر الأسرار وتجاذب أطراف الحديث بكل حرية مع ضمان السرية التامة لبعض الملفات الحساسة..

لماذا هو خطير: قد يميل الكثير من الأطفال إلى التواصل مع الغرباء، والشعور بأن أسرارهم أكثر أمانا معهم أكثر مما قد تكون مع أصدقائهم.

YikYak

تطبيقات خطرة

تطبيقات خطرة

– جميع المستخدمين في YikYak مجهولون.فهم ليسوا بحاجة لإنشاء ملف تعريف أو حساب، ومع هذا بامكانهم إضافة التعليقات التي يمكنها الوصول  إلى أقرب 500 شخص (داخل دائرة نصف قطرها 1-5 ميل). إذ يمكن أن تتحول المدرسة إلى غرفة دردشة افتراضية حيث يمكن لأي شخص أن يضع تعليقا قصيرا وأن يلاحظ  على الفور من قبل جميع المستخدمين في منطقة جغرافية محددة “.

لماذا هو خطير:   تسبب هذا التطبيق بالكثير من المشاكل في مدارس الولايات المتحدة، بسبب استخدام التطبيق للتشهير وسب المعلمين والموظفين والطلاب الآخرين. .

KIK

– خدمة  بديلة لتبادل الرسائل كالنصوص / والصور ليتم إرسالها دون أن تسجل في تاريخ الهاتف. 

لماذا هو خطير – يجعل هذا من السهل على طفلك إجراء محادثات مع الغرباء دون علمك لأنه يتجاوز خدمات الرسائل القصيرة . وبالإضافة إلى ذلك، يمكن للغرباء إرسال “طلب صداقة” إلى طفلك 

سناب شات

– يسمح لك بالتقاط صورة أو فيديو وجعلها متاحة للمستلم لوقت محدد. بعد انتهاء هذا الوقت ، تختفي الصورة / الفيديو

لماذا هو خطير – يمكن للأطفال المبالغة في الوثوق بالتطبيق وارسال محتوى حساس. فهذا التطبيق يجعل الأطفال يشعرون أنهم يستطيعون مشاركة صورهم الشخصية دون عواقب لأن الصور سوف تتعرض للتدمير الذاتي تلقائيا. والحقيقة هي أن لا شيء يرسل عبر الإنترنت و يختفي. هناك دائما طرق لاسترداد والتقاط تلك الصور.

vine

– يسمح للمستخدمين بمشاهدة ومشاركة مقاطع فيديو مدتها 6 ثواني.

لماذا هو خطير – العديد من مقاطع الفيديو غير مؤذية ، لكن للأسف هناك دوما من يستخدم التكنلوجيا بشكل خاطئ ، إذ ليس من المستبعد أن يتصادف طفلك مع مقاطع فيديو اباحية ، كما يقوم بعض المجهولين باستخذام هذا التطبيق للبحث عن المراهقين . ثم محاولة الاتصال معهم عبر تطبيقات المراسلة الأخرى.

وفي الأخير يجب أن نتذكر أن سلامة أبنائنا أكثر أهمية من خصوصياتهم .وسواء كانو مراهقين أو أطفال من الجيد الحرص والحذر .فما قد يبدأ بثقة عن حسن نية قد ينتهي بكارثة  و كأولياء تقع على عاتقنا مسؤولية حمايتهم