كل ما تحتاج معرفته عن وضع الطاقة الاحتياطي في ساعة ابل

تأتي ساعة ابل الذكية Apple Watch مصممة افتراضيا ببطارية كميائية من أيونات الليثيوم قادرة على الصمود لمدة 18 ساعة من الاستعمال العادي لها، لكن بفضل وضع الطاقة الاحتياطي “Power Reserve mode” تقول آبل بأنه يمكن مضاعفة هذه المدة 3 مرات؛ فما هو وضع الطاقة الاحتياطي هذا و كيف يمكن الاستفادة منه ؟

 وضع الطاقة الاحتياطي في ساعة ابل

وضع الطاقة الاحتياطي في ساعة ابل ، هو وضع اقتصادي يقلل من استهلاكها للطاقة بشكل كبير و ذلك من خلال إيقاف عمل الكثير من الوظائف و التطبيقات، حتى تصبح الطاقة الكهربيائية المخزنة في البطارية قادرة على تغذيتها لمدة أطول.

[box type=”warning” align=”aligncenter” ]في حقيقة الأمر فإن الوظائف التي تتخلى عنها ساعة ابل عند دخولها في وضع الطاقة الاحتياطي تتمثل في كل وضائفها كساعة ذكية، فلن تعرض عليك أي تنبيهات، و لن تستعملها للرد على المكالمات، سيتم ايقاف تشغيل NFC و البلوتوث و الواي في، كما ستتوقف هذه الاخيرة عن متابعة حالتك الصحية و هذا ما سيحولها إلى مجرد ساعة رقمية عادية[/box]

و تأتي ساعة ابل افتراضيا بإعدادات تجعلها تدخل في هذا الوضع تلقائيا بعد انخفاض نسبة شحن البطارية تحت 10 % ، و يمكن تغير هذه الاعدادات من خلال تطبيق ساعة ابل Apple Watch على الايفون، و ذلك من خلال جعلها تدخل في هذا الوضع قبل اخفاض نسبة الشحن إلى هذا الحد، أو تعطيل هذا الوضع بشكل كلي ” و هو الخيار الذي لا يُنصح به، فاستمرارها في حالة الاستهلاك العادي بعد الوصول إلى نسبة 10 % لن يزيد عن الساعة و النصف ساعة، لذلك فإن استمرار الساعة في عرض الوقت من دون وظائفها الذكية أحسن من انطفائها”

وضع الطاقة الاحتياطي في ساعة ابل

كما يمكن الدخول في وضع الطاقة الاحتياطي قبل الوصول إلى حدود طاقة البطارية بشكل مؤقت و هذا من أجل الحفاظ على طاقة البطارية في الأوقات التي تعتقد فيها أنك لست في حاجة إلى وظائفها، بهدف تأجيل الاستفادة منها إلى وقت لاحق، و يكون ذلك من خلال السحب للأعى على الشاشة الرئيسية للساعة، و من ثم السحب إلى اليمين أو اليسار للبحث عن الواجهة الخاصة بحالة البطارية، مع زر تفعيل وضع الطاقة الاحتياطي .

وضع الطاقة الاحتياطي في ساعة ابل

أما الخروج من وضع الطاقة الاحتياطي في ساعة ابل فيتطلب إعادة تشغيلها، و يعد هذا الخيار الأخير هو الانسب و الأفضل للاستفادة من هذه الميزة.