ساعة ابل ستقيس ضغط الدم و نسبة السكر و تجري تحاليل للعرق

بعد تسجيل ابل لبراءات اختراع جديدة تصف عمل تعديلات تلقائية لإعدادات و تنبيهات الآيفون بالاعتماد على مستشعر يرتدى صدرت العديد من التقارير و الشائعات التي تتحدث عن ساعة ابل ، أولها كان لموقع سي أن بي سي تناول فيه مواصفات ساعة آبل ” اي واتش ” و موعد الإعلان الرسمي عنها ، أما جريدة وول ستريت جورنال فقد نشرت هي الأخرى تقرير تقول فيه بأن آبل ستعلن عن إصدارات مختلفة من ساعة iWatch بتصاميم و أحجام مختلفة، و قبل لحظات من الآن نشر موقع GforGames تقرير جديد يتحدث عن المجسات التي ستحملها ساعة آبل.

ساعة ابل ستقيس ضغط الدم و نسبة السكر و تجري تحاليل للعرق
ساعة ابل ستقيس ضغط الدم و نسبة السكر و تجري تحاليل للعرق

يقول هذا التقرير الجديد لموقع GforGames بأن ساعة ابل ستكون مزودة بمجسات لقياس ضغط الدم و نسبة السكر في الدم ، كما ستضم مجسات أخرى تقوم بإجراء تحاليل كاملة للعرق ، و مما جاء في التقرير :

ساعة ابل ستحمل مستشعرات لرصد العديد من المتغيرات في جسم الإنسان، و سيكون بمقدورها مراقبة تغير ضغط الدم داخل الأوعية الدموية باستمرار ، أيضا ستحمل الساعة مجسات لقياس نسبة السكر في الدم و مجسات أخرى لإجراء تحاليل للعرق، و سيكون بمقدورهاقياس نسبة الماء في الجسم باستمرار.

و حسب ما جاء في التقرير فإن ابل الآن تنتظر الموافقة من هيئة الولايات المتحدة للأغذية والدواء (FDA) ، للتأكد من ملاءمة مجسات الساعة للمعاير المطلوبة، من أجل الدخول في مرحلة التصنيع.

قد يهمك أيضا:   توقعات 2021 من شركة أبل

في الحقيقة فإن ضرورة الحصول على الموافقة من هيئة الولايات المتحدة للأغذية والدواء قبل الدخول في مرحلة التصنيع يعني شيئ واحد فقط، و هو أن ساعة ابل مزودة بمجسات أخرى عالية الحساسية لا نعرف عنها اي شيئ حتى الآن.
و بعيدا عن المجسات فقد أشار هذا التقرير إلى أن ساعة ابل ستأتي بشاشة تستعمل باللمس بقياس 2.5 بوصة، و هذا ما يتطابق مع الخبر الذي نشرته وكالة رويترز للأنباء في وقت سابق من هذا اليوم، و يتنافى مع الخبر الذي نشرته جريدة وول ستريت جورنال و الذي يتحدث عن إصدارات متعددة لساعة ابل. و لا يمكننا حتى الآن أن نعرف اي من الشائعات صحيح، فقد تكون كلها خاطئة، لهذا وجب علينا الصبر أكثر حنى تسريبات أخرى أو الإعلان الرسمي عن ساعة ابل الجديدة .

  https://i-phony.com/offers-zaim/webbankir-online-zaim-na-kartu.html

أضف تعليق