ساعة ابل تتسبب في حروق متفاوتة لبعض المستخدمين

في الوقت الذي تعرف فيه مبيعات ساعة آبل انهيارا غير متوقع نشر بعض المستخدمين على شبكة تويتر مجموعة من الصور تظهر حروقا على معاصمهم، يدعي هؤلاء بأنها ناتجة عن استعمالهم لساعة آبل.

ساعة ابل تتسبب في حروق لبعض المستخدمين

في هذه الصورة يظهر معصم AndrewTerry الذي يبدو بأنه أحد المطورين المهتمين بتطبيقات ساعة ابل و هو يعاني من حروق سطحية ناجمة عن استعمال الساعة على حد تعبيره، بينما تُظهر الصورة الموالية معصم Paula Cerutti التي تدعي هي الأخرى بأن ساعتها الذكية تسببت في حرق معصمها.

ساعة ابل تتسبب في حروق

رغم أنه لِكُلِ واحد منهما قصة و حكاية مختلفة يرويها ليبين كيف آل الحال إلى ما هو عليه في الصورة إلا أن العامل المشترك بينهما هو أن الآثار على المعصم جاءت بعد إستعمال ساعة آبل لمراقبة النشاط الرياضي المكثف و إذا علمنا بأن آبل واتش تؤدي هذه الوظيفة اعتمادا على ارسال أشعة ضوئية حمراء فمن الممكن جدا أن يتسبب أي خلل بسيط في ضبط قطع الساعة و تجميعها من طرف آبل و شركائها في التصنيع في مثل هذه الحوادث.

مع ذلك لا يمكن الجزم بأن هذه الصور حقيقية و غير معدلة كما لا يمكن التحقق من أن الحروق ناتجة عن استخدام ساعة آبل فعلا، لكن يبقى ما قاله هؤلاء أمرا واردا و محتملا خصوصا و نحن نعلم بأن عددا من هواتف الايفون قد انفجرت في وقت سابق خلال الشحن و حتى أثناء الاستعمال، كما نعلم بأن حرارة كل الأجهزة الذكية و ليس ساعة ابل فقط ترتفع بشكل رهيب عند الإستعمال المكثف . . . لكن لماذا تنشر هذه الصور في الوقت الذي تنهار فيه شعبية ساعة ابل 1 تحديدا ؟

إضافة تعليق