بعد جمعه 2.2 مليون دولار، مسؤول بفوكسكون أمام القضاء

قرر أحد مسؤولي شركة فوكسكون Foxconn ، وهي تعتبر من موردي شركة آبل التي تجمع آيفون، سرقة بعض هواتف آيفون وبيعها بطريقة غير شرعية من أجل الحصول على مبلغ مالي جيد، القصة كالتالي.

بعد جمعه 2.2 مليون دولار، مسؤول بفوكسكون أمام القضاء

بعد جمعه 2.2 مليون دولار، مسؤول بفوكسكون أمام القضاء

المسؤول ( الذي لا نعرف سوى اسمه العائلي وهو Tsai ) طلب من 8 موظفين من فوكسكون يعملون تحت إمرته أن يضعوا جانبا عدة آلاف من هواتف آيفون من أجل إخراجها من المصنع واعادة بيعها بطريقة غير شرعية. هواتف آيفون المعنية كانت من نوع آيفون 5 iPhone 5 آيفون 5 إس. 5700 نسخة تم سرقتها في المجموع أي بقيمة تقدر بحوالي 1.5 مليون دولار.

كيف جرت العملية؟ Tsai كان موظفا في قسم تابع لفوكسكون مكلف بالاختبارات، هواتف آيفون المستقبلة كانت موجهة من أجل التجريب ثم رميها في سلة المهملات. Tsai فضل الاحتفاظ بها لإعادة بيعها والحصول على المال. ورغم أن القيمة التقريبية لهذه الهواتف تقدر بحوالي 1.5 مليون دولار أمريكي، غير أن Tsai ومعاونوه تمكنوا من جمع 2.2 مليون دولار أمريكي بفضل البيع.

ويواجه المسؤول اليوم عقوبة السجن التي قد تصل مدتها إلى 10 سنوات، حيث تم فتح تحقيق من أجل توضيح كل التفاصيل ومنه تحديد مدة السجن.

أضف تعليق