أهم سورسات السيديا تعلن إغلاقها بشكل رسمي

أدى التأخر الكبير في صدور أداة جيلبريك لإصدارات iOS  الأخيرة و بالخصوص iOS 11 إلى ملل الكثير من المطورين و توقفهم عن برمجة أدوات السيديا و قد أثر هذا بشكل كبير على مجتمع الجيلبريك والمستخدمين الَّذين فقد معظمهم الأمل في الاستمتاع بأدوات جديدة أو على الأقل الحصول على الجيلبريك بنفس السرعة و السلاسة التي كان عليها في الماضي.

في الضفة الأخرى نرى آبل مع كل تحديث تصدره بما في ذلك تحديث iOS 11.2 الذي كشفت عنه قبل ساعات، تحاول اقتباس أكبر قدر ممكن من مزايا الجيلبريك و تقديمها في نظامها بشكل افتراضي، ما جعل عددًا من المستخدمين يعيدون النظر في مدى حاجتهم للجيلربيك ؟

صورة إعلان سورس ModMyi الإغلاق

كل هذه الضغوط أدت إلى انهيار أهم سورسات السيديا معلنة بذلك ظهور أول بوادر موت الجيلبريك التي تحدثنا عنها في مقال سابق بعنوان – موت الجيلبريك أمر محتوم، لكن هل هو حقيقة أم خيال؟

و يتعلق الأمر بكل من سورس ModMyi و سورس ZodTTD/MacCiti اللذان أعلنا إغلاقهما بشكل رسمي رغم كونهما أهم سورسات السيديا بعد TheBigBoss ما يعني بأن الأضرار طالت أعمدة الجيلبريك.

حسب ما جاء في بيان الإغلاق الرسمي على حساب MacCiti في تويتر فإن هذا القرار جاء بعد فترة صعبة تراجعت فيها الأرباح التي يحققها المصدر بل و انتقل الأمر إلى تحمل الخسائر.

 

أما سورس ModMyi فقد نشر بيانا كاملا على موقعه الرسمي بعنوان we will miss you  وضح فيه أسباب الإغلاق التي لا تختلف عن الأسباب المذكورة سابقا مع تسليط الضوء على مستقبل الأدوات بالسورس.

إذ بين هذا الأخير بأن الأدوات تمت أرشفتها حتى يتسنى للمستخدمين تحميلها و الاستفادة منها لكن لن يكون بمقدور المطورين رفع تحديثات أو أدوات جديدة على السورس بعد الآن.

الجانب المشرق في الأمر هو أن مدير أهم مصدر في متجر السيديا TheBigBoss قد أكد على حسابه الرسمي في تويتر Optimo على عزمه على عدم الاستسلام و الاستمرار في دعم السورس إلى حين النهاية التي يبدو بأنها أصبحت وشيكة.

في ظل هذه الأخبار المحبطة يجدر بنا أن نلمح إلى أن فريق Keen Lab قد استعرض قبل أسبوع تقريبا أول جيلبريك لإصدار iOS 11 على ايفون X كما يظهره هذا المقطع من حسابvangelis على تويتر:

لكنه من غير الواضح ما إذا كان هذا الاخير سيصدر للعامة أم لا.

إضافة تعليق